تسجيل الدخول

موظفو تعليم الرياض يستأنفون عملهم وسط إجراءات احترازية مشددة

استأنف موظفو الإدارة العامة للتعليم في منطقة الرياض أمس، عملهم تدريجياً، وسط إجراءات احترازية عالية، تركزت على ضرورة التباعد الاجتماعي، واستعمال الكمامات الواقية.
ونظمت إدارة العلاقات العامة بمساندة إدارتي الشؤون الصحية المدرسية والأمن والسلامة دخول الموظفين عبر البوابات المخصصة لهم، وقياس درجة حرارتهم وتوزيع الكمامات والمعقمات عليهم، إضافات إلى المطويات التوعوية ورسائل التوعية في الممرات.
وأكد المدير العام للتعليم في منطقة الرياض حمد بن ناصر الوهيبي، أنه منذ إعلان الموافقة الكريمة لرفع المنع عن دوام الموظفين وعودتهم إلى مقار أعمالهم تدريجياً، شرعت الإدارة في اتخاذ عدد من الإجراءات الاحترازية لوقاية الموظفين والمراجعين من فيروس كورونا المستجد، وتوجيه مديري الإدارات بالتعامل مع الحالات المشتبه بها وفق الأنظمة المعمول بها من وزارة التعليم والتقيد بالتعليمات الواردة من وزارة الصحة.
وشدد المدير العام على أهمية مراعاة الحالات الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس وفق تحديد وتعريف وزارة الصحة لها، ووضع الملصقات الإرشادية والتثقيفية في كيفية اتباع الاحترازات والتوجيهات المطلوبة، متمنيا للجميع السلامة، وأن يزيل الله عن المملكة خاصة والعالم عامة هذه الجائحة .

آخر تعديل : 26/08/2020 11:27 ص

التقييم: